قصيدة

همسات 8

Advertisements أنثر بعضي ھنا و ھناك، لا ادري ما المغزى! أو تتوق النفس لاحتلال الأفق، كبرا و استعلاء… او اني امزق بعضي اشلاء .. بطرا بالكبریاء

لا عزاء لي

Advertisements تحت زخات المطر أفلتتُ دمعة على الشاهد طيف الرحيل زارني أسرّ لي انك لست بعائد أجبته اني علمتُ حين انتفض قلبي و هو ساجد فاذهب رافقتك السلامة و دعواتي. يقبل العزاء محبّ لصورتك أما من أحب روحا فوالله ليس بفاقد.

نطوف

Advertisements نطوف حول النجم ذاته. لكن اختلف المداران! على استحياء يضمان الفراغ بينهما لكن أبدا … أبدا لا يلتقيان.

سؤال (❓)

Advertisements سؤال ينتظر إماءة، و القلب و الروح مطرقان السمع لعل الشمس أو القمر يأتيان بالخبر.. أن رسولي لم يتعبه السفر لا الهجير أبطأ خطاه ولا استوقفه المطر و لا طول الأمد أيأسه و لا أخافه الخطر. كتابٌ بُعث قبل أن آذن به لم تطوه صحيفة لم يخطه متعلم أو حَبْرُ لم يَسرِ على لسان ولا …

سؤال (❓) Read More »

تخيير و تسيير

Advertisements خيّرتُ في دنياي في أصغر أموري و أكبرها إلا حبك، سُيرتُ إليه! —- حياتي أشبهت خربشة طفل على ورق و حين عرفتك، بانت من الفوضى الأسرار.. أقول اخترتك عن رضى و هل يعشق الخرافات من يختار؟ و كأني خُلقتُ لأهواك أو خلقَتكَ كما أشاء الأقدارُ, أم خُلقنا ليولد حب بيننا مُتنسّكٌ، محرابه الأفكار، يحيا …

تخيير و تسيير Read More »

جَوْر

Advertisements روايةُ عِشقِكَ مُستَبِدّة أَكتُبُها و تَمْحُوني و كَأَنّ الحِبْرَ دَمي و كَأنّ القِرطَاسَ جُفونِي

سنن

Advertisements مساءً بعد غروب الروح يشق ضبابَ الصمت طيفك.. بيده نصل البعاد، فأفدي بقايا الوجد بشِعري سنة من سنن شهرزاد

قم للمعلم

Advertisements قم للمعلم وفه التبجيلا كاد المعلم ان يكون رسولا __________________ و سرت فيهم سنة الانبياء نزل فيهم ذو جهالة، قتلا و ضربا عمي الابصار و البصائر، حُرموا عقلا و قلبا. عذرا صانعي آمالنا، مندوبنا عبر المقاعد و لم يُلقّن الأدبا و خالطت فتياننا غلظة ان ابننا غير يتيم.. لكنه مفتقد أبا و دموع بنات …

قم للمعلم Read More »

الشِّقاقُ

Advertisements عقلي جادلَ القلبَ فيك، و طال بينهما الشِّقاقُ..  فرفعت بينهما سدا، و بي الآن رَحًى لا تُطاقُ!   فهلاّ يا سيّدي صالحتَ بعضي مع بعضي؟   فغيابُكَ كان سرّ القطيعة.. فعسى بقربك يتم الوفاقُ!  

إلى اللقاء 2

Advertisements قال و قلت: الى اللقاء.. و الأرض طُويَت بينَ كفينا و السماء،   وَلىّ ظهرَه لي و مضَى فالتَفّ روحُه حولي رداء. اِسعَ ما انت ساعٍ فمُنْقلبُك اليّ، مَسكنُك أنا و الهواء. ستُباعدُنا المشارقُ و المغاربُ و ينْهكُنا بوجْهِ الحياةِ ضحكٌ و بكاء.   قد نقولُ سَبى النسيانُ ذِكرى اللّقاء و نقول حلمٌ، ضَلّ …

إلى اللقاء 2 Read More »

%%footer%%