خواطر نثرية

أرض

دنيا غريبة.. وجدت احبابا و اغتربت بينهم ثم أُلقِيتُ بِغُربة وجدتُ بها احبابا … ثم اغتربتُ بين ضُلوعِي لأتعلم كيف ابني وطني بين الحنايا… و الآن كل غربةِ جسدٍ ما هي إلا رحلةُ عودةٍ لذاتي… و كل غريبٍ ألقاهُ يصيرُ جارا بالقلبِ مهما باعدتنا المسافات… ألا يا عُمرُ كلّما ازْدَدْت غَرابَة أَلْهَمْتَني زَخَارفَ أُزَينُ بِها …

أرض Read More »

أشرعة

بوصلة…كنت انت قطبها.. اندثرت باحدى نوبات هيجانك.. … دعني و شأني, و زورقي الصغير.. نجم سطع , يتلألأ باسمي.. فأنا راحلة إلي.. *** كنتَ درسا في الملاحة لا أكثر و لا أقل.. أشرعتي لم تعد أنت قِبلتها فاهدم منارتك, و ارتحل.. ***

متفرقات

كفت دموعي, و كف معها نبض باسمك. لا حب لا شوق لا الم لا عتاب **** انا مدينة حزن هجرها القمر و تركتها الدموع و ادبر عنها السواح.. طوفان النسيان محى كل المعالم! الحدائق و الشرفات و الاراجيح.. هويتي ايضا ذهبت مع السيل.. «امرأة تعشقك» لم اعد انا! **** قصتنا القصيرة: أحببتك… استصغرتَـني كرهتَني… كرهتُني… …

متفرقات Read More »

حزن

حزن كم تُهتُ في ارْوقَةِ مُدُنكَ يا حُزنُ و وَقَفتُ علَى اسْوارِ حَدَائقِك اَتّطّلعُ عَلِّي اَرَى بُرعُما يَتفَتح. رغْمَ الاُلْفَةِ و عِشْقِي لِزُخرفِ اَطْلالِكَ.. ما عَادَ بِكُهوفِك مُتّسَع لِاحْلامِي. سَيكونُ لي زيارات يا مَوْطِنَ طُفُولَتي لَكِنّي لَم اَعُد مِن اهْلِ الدّار

جثمان

دويّ بِصدْري اقتَلَعَ مِنهُ خافِقَه تَركتََنِي أَهذِي.. لِوحدِي جثمانا أَمشِي بينَ الأحْياء. لا أنتَ أَرسَلتَني لِأَجدَ لي قَلْبًا أنْبَعِثُ فيه.. ولا اتَّخَذْتَني مَوْطِنا .. ولا أنتَ أحسَنْت الذّبْحَة فتَنَال اَجْرَ الفِدَاء.

صدق

صدق القلوب عُمْلتُها فلا ترخص قلبك لإنسان و ان آثر الكل ان يبخس نفسه لا تَعْرِض قلبك بسوق الخُسران

همسات 11

انتھى فصل و لم یحل الذي بعده! اي عَطَلة ھذه یا عمر؟ ” تلكم الرحمات التي نراھا في عز الشدائد… ھي التي تبقي القلب في مخدعھ. ” یستسلم البشر للأحلام، و أختلي انا بحزمة اقلام.

%d