أنا و الليل

Advertisements

يتسلل الليل لمجلسي

يتحسـس مواضع جمر الشوق المنطفىء..

و كأنه مختال بمغافلتي,

لم يدري أني تعمدت ترك المنافذ مفتوحة!

%%footer%%