ترجمة

Advertisements

 

و كم من الود

يضيق به الورق

و يُعجِزُ الترجمات.

 

 


 

أمشي الدروب

أعشقها،

و لو أني أدري أن بنهايتها سور.

ـــــ

أمشيك دربا لا مرتجى منه..

الا أن أستكشف أسرارك

و أقلب الحصى

و أتأمل زهورك

و أدندن بخطاي ألف أغنية شوق

تتردد بين أطرافك…

 

 


 

احيانا يغيظني

كم. ان اسمك يشبه طلسما

يفك عقد لساني!

 


%%footer%%