رفقاء السفر

Advertisements
كيف لا أصطدم بك
و قد استأثرت بمنازل الوحي
و وقفت على طرق الابداع
كيف لي ألا أراك
و قد حلت بيني و بين نبع الكلم
كيف تشكو ضيق الطريق
و ووجهتنا واحد!
ما نحن الا عابروا سبيل
التقينا بعربة قطار البوح
لا ندري من يبلغ وجهته اولا
كفاك اسئلة و عتابا..
قابل اللحن باللحن
و لنصغ من قلبينا أغنية تذهب عنا
عناء السفر, تنسي رفاق الطريق
لسعة الاغتراب..
لا ادري أمن سراب ماء أنت أم من نار
لا أدري أأذوب ملحا في عذبك
أم يحيلني جوارك رماد..
فقط لحِّن, فأنتَ و ان كنتَ غريبا
صدحك يبعث بالقلب ذكرى عزيز لم أقابله
%%footer%%